تحركات إيرانية على جبهتي “قبتان الجبل والفوج 111” غربي حلب.. ومراسل ثقة يكشف التفاصيلالدفاع الروسية: إسرائيل أطلقت 22 صاروخاً على مراكز البحوث العلمية في مصياف وبانياستركيا تعلن تحييد قيادياً رفيعاً من PKK شرقي حلبحلب.. “قسد” تعتقل عشرات الشبان في منبجنجاة متعاون مع الأمن العسكري التابع للنظام من محاولة اغتيال في درعاميليشيات إيران تُرسل تعزيزات عسكرية إلى تخوم مدينة الباب شرقي حلب (خاص)في سوريا: تراجعت روسيا فسيطرت إيرانأردوغان يرفض قرار واشنطن بشأن إعفاء مناطق شمال شرق سوريا من العقوباتالهجرة التركية: عدد ملفات الجنسية الاستثنائية للأجانب التي أُزيلت تعادل 15 ألف ملفمسؤولة أمريكية: سنسمح بالاستثمار الأجنبي في مناطق شمال شرقي سورياقادمة من ريف حماة.. تعزيزات عسكرية لميليشيات إيران في طريقها إلى إدلب (خاص)آخر التحركات الإيرانية في سوريا على الصعيد الميداني والسياسيصحيفة روسية: بوتين سحب قواته العسكرية من عدة نقاط في سورياالاتحاد الأوروبي: سياسة الاتحاد ثابتة تجاه نظام الأسدتأكيداً للتسريبات التي حصلت عليها وكالة ثقة مسبقاً.. ميليشيات إيران تتسلم مواقع روسيا من حمص إلى دمشق

رصد جسم غامض يمكن أن يغير النظرية المعروفة لنشأة الكون

رصد جسم غامض يمكن أن يغير النظرية المعروفة لنشأة الكون

وكالة ثقة

تمكن فريق بحثي دولي، بقيادة علماء من معهد ماساشوستس للتقنية في الولايات المتحدة الأميركية (MIT)، من رصد أحد الجسيمات الغامضة -التي تسمى بجسيمات “إكس”- لأول مرة، الأمر الذي يمكن أن يسهم في تطوير فهمنا للكون خلال الأجزاء الأولى الصغيرة جدا من الثانية الأولى من تاريخه.
وبحسب الدراسة الجديدة، التي نشرت في دورية “فيزيكال ريفيو ليترز” (Physical Review Letters)، فقد استخدم الفريق تقنيات الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلة لفحص أكثر من 13 مليار تصادم بين أيونات ذرات الرصاص في المصادم الهادروني الكبير (LHC) التابع للمنظمة الأوروبية للأبحاث النووية (سيرن).

وقام الباحثون بتدريب خوارزميات التعلم الآلي على انتقاء أنماط الانحلال المميزة لجسيمات إكس (“X” particles) بين هذا الكم الهائل من البيانات، تتفتت تلك الجسيمات بسرعة كبيرة إلى جسيمات ابنة تتشتت بعيدا، لكن أثر ذلك كان من الممكن التقاطه.

وبحسب بيان صحفي صادر من معهد ماساشوستس للتقنية يوم 21 يناير/كانون ثاني الماضي، فإنه وسط حساء الجسيمات الناتج، والذي عادة ما يكون فائق الكثافة وعالي الطاقة، تمكن الباحثون من استنباط وجود حوالي 100 من الجسيمات إكس تحديدا أحد أنواعها ويعرف باسم “إكس 3872” (X 3872).

ونشأت هذه النوعية من الجسيمات خلال الأجزاء الأولى الدقيقة جدا من الثانية الأولى بعد الانفجار العظيم قبل 13.8 مليار سنة، لذلك فإن دراسة تلك الجسيمات وفهم تركيبها وسبب تكوّنها يساعد بشكل أساسي في تغيير تاريخ الكون الذي نعرفه.

وفي العام أو العامين المقبلين، يخطط الباحثون من هذا الفريق لجمع المزيد من البيانات التي من شأنها أن تساعد في توضيح بنية هذا الجسيم.

زر الذهاب إلى الأعلى