لماذا أعطى لاعبو إيران الزهور للفريق الأمريكي في “أم المباريات” بمونديال 1998؟إدراج 6 عناصر عربية بقائمة اليونسكو للتراث الثقافي غير المادي .. تعرف عليهاتوقعات تثير الرعب.. “خذوا حذركم وهذا ما سيحدث بعد كأس العالم”بتهم الابتزاز واستغلال الرتبة العسكرية.. وكالة ثقة تكشف أسباب اعتقال النقيب “زاهر كريكر” (خاص)بالفيديو .. مشهد مريب ظهر في الصين ثم الأردن. وخبراء يكشفون السببمواقف دولية من العملية العسكرية التركية شمال سوريا وأنقرة ترد على الانتقاداتلن تصدق ماذا حدث .. لبؤة شجاعة تدافع عن شبلها أمام مجموعة كلاب بريةبطريقة أغرب من الخيال .. مهاجرون يصلون إلى إسبانياهي التاسعة “عبر الخطوط” .. دخول قافلة مساعدات أممية إلى الشمال السوريبالفيديو .. “رجل المترو” يخطف الأضواء من ميسي ورونالدو في مونديال قطر.. ما القصة؟مؤشرات جديدة على قرب العملية العسكرية التركية شمال سوريا و”قسد” توجه نداءات عاجلةماسك يصعد اللهجة ويهدد بالحرب .. مالذي يحدث بين آبل و تويتر ؟صدمة كبيرة لمستخدمي واتساب وماسنجر بعد قرارات جديدة من مارك زوكربيرجالرعب يجتاح الأمريكيين ومسؤولون يؤكدون على ضرورة الاستعداد لأسوأ سيناريو ولإجلاء سكاني محتملقرار مثير للفيفا بشأن هدف منتخب المغرب في مرمى بلجيكا

صحيفة تكشف تفاصيل النقاش الذي جرى بين وفدي المعارضة ونظام اﻷسد في جنيف

صحيفة تكشف تفاصيل النقاش الذي جرى بين وفدي المعارضة ونظام اﻷسد في جنيف

كشفت صحيفة “الشرق الأوسط” في تقرير عن تفاصيل ما حدث خلال الاجتماع السابع للجنة الدستورية السورية الذي جرى منذ أيام، في العاصمة السويسرية جنيف.

وقالت الصحيفة إن الطرح الذي قدمته وفود النظام والمعارضة والمجتمع المدني، خلال الاجتماع يكشف عن عمق الهوة بين أطراف المحادثات، والتي يبدو أنها مستمرة.

ونقلت “الشرق الأوسط” عن أحد أعضاء وفد النظام أنه قال لأحد أعضاء وفد المعارضة “أنت لست صديقي ولا أخي، أنت مجرد زميل”، مشيرة بذلك إلى أن المسافة لا تزال بعيدة بين أطراف المحادثات.

وناقشت اللجنة الدستورية في اجتماعها اﻷخير الذي انتهى يوم الجمعة، أربعة ملفات أساسية؛ هي أساسيات الحكم، وهوية الدولة، ورموز الدولة، وتنظيم السلطات العامة ومهامها، فيما رفض وفد النظام إحالة ورقة رموز الدولة للقوانين، كما رفض أي تعديلات على أوراقه الأخرى.

واعتبر كعادته أن “المساس بنظام الحكم السياسي، عبر القوة أو التهديد والتحريض والتشجيع على العدوان والتواصل مع جهات معادية، يُدان بتهمة الخيانة العظمى”، كما أن ما أسماه “المسّ بالجيش” هو “جريمة يعاقب عليها القانون”.

من جانبه طالب وفد المعارضة بتغيير العلم ونشيد البلاد “نتيجة المرحلة التاريخية التي يمر بها الشعب السوري” كما اقترح في ورقته أن “الدستور يتغير وفقاً للظروف الاجتماعية”.

وأوضح تقرير الصحيفة أن المحادثات شهدت حالة من الهدوء والتشنج، رغم أن المبعوث الدولي غير بيدرسون أعرب عن تفاؤله الحذر كعادته.

وكان المبعوث اﻷممي قد أكد أن المسافة ما تزال كبيرة بين مواقف أطراف اللجنة، داعيا إلى مزيد من التقارب، فيما انتهت المحادثات بدون مؤتمر ختامي.

زر الذهاب إلى الأعلى