عائلات عادت إلى منازلها في أحياء شرق حلب بضمانة “المخاتير”.. كيف كان مصيرها؟

عائلات عادت إلى منازلها في أحياء شرق حلب بضمانة “المخاتير”.. كيف كان مصيرها؟

اعتقلت قوات النظام، عائلات عائدة إلى منازلها في الأحياء الشرقية لمدينة حلب شمال سوريا ، بعد قدومها من خارج مناطق سيطرته ، وفقا لمصادر محلية.

وكان مخاتير الأحياء الشرقية ، المتعاونون مع النظام ، قد قدّموا ضمانات للمهجرين بالسماح لهم بالعودة دون التعرض لأي مساءلة من قبل الأجهزة الأمنية للنظام.

لكن قوات اﻷسد وميليشياته ، اعتقلت على مدى الشهرين الماضيين، نحو 23 عائلة بعد عودتهم من تركيا؛ وبعضهم عاد من مناطق سيطرة المعارضة في الشمال السوري، وبعضهم عاد من مناطق سيطرة قسد.

وترركّزت حملة الاعتقالات التي شنتها قوات النظام، بين 21 و22 من الشهر الحالي، حيث أن أجهزة أمن النظام وجهت تهماً للعائلات المعتقلة مثل التعامل مع تركيا ، وفقا لموقع “عنب بلدي”.

وأكد المصدر أن الاعتقالات للعائدين إلى مناطق سيطرة النظام في حلب مستمرة، حيث يجري التدقيق على العائلات العائدة من تركيا أو من مناطق سيطرة المعارضة.

يذكر أن تقارير أممية عديدة حذرت من إعادة اللاجئين إلى مناطق سيطرة النظام ، وخطورة ذلك على حياتهم.

زر الذهاب إلى الأعلى