عقب اجتماع لبحث ملف درعا.. روسيا تحثّ الأردن على التطـ.ـبيع مع اﻷسد

عقب اجتماع لبحث ملف درعا.. روسيا تحثّ الأردن على التطـ.ـبيع مع اﻷسد

وكالة-ثقة – فريق التحرير

دعا الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني، ﻹعادة العلاقات مع نظـ.ـام اﻷسد إلى طبيعتها، عقب لقاء محادثات وجمعهما أمس اﻹثنين.

ووصل الملك اﻷردني أمس إلى العاصمة الروسية موسكو لبحث عدة ملفات على رأسها القضية السورية، حيث رجّح متابعون أن اللقاء سيحسم الكثير من الأمور خاصة على صعيد القضية السورية.

وقال بوتين، خلال اللقاء: “بالطبع نأمل في تبادل وجهات النظر حول الأمور الأكثر إلحاحًا، كتطبيع الوضع في سوريا والتصعيد الحالي في أفغانستان” موضحا أن هذه الموضوعات كانت مطروحة على أجندة العلاقات الروسية الأردنية منذ سنوات.

ونقلت وكالة “تاس” الروسية عن الملك عبد الله تأكيده على مواصلة التنسيق والتشاور بين البلدين حول مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك، وبما يخدم مصالحهما ويعزز الأمـ.ـن والسلم العالميين، معتبرا أن “دور روسيا في المنطقة هو عنصر استقرار في خضم التحديات التي تواجه الأردن”.

وأشار إلى أن العلاقات الثنائية بين اﻷردن وروسيا تتحسن بشكل مستمر، ولاسيما في التعاون الطبي وتصنيع اللقاحات في المستقبل القريب، ومواجهة جائحة “كورونا”.

يشار إلى أن مصادر أردنية توقعت أن يسفر اللقاء عن الضـ.ـغط على النظـ.ـام للحد من وصول المليشـ.ـيات المسـ.ـلحة الإيرانية إلى حدود المملكة، كما سيكون ملف درعا أساسيا في اللقاء.

زر الذهاب إلى الأعلى