عقوبات أوروبية جديدة تطال مسؤولين كبار في نظام الأسد

عقـ.ـوبات أوروبية جديدة تطال مسؤولين كبار في نظـ.ـام الأسد

وكالة ثقة

فـ.ـرض الاتحاد الأوروبي، اليوم الاثنين، عقوبات على 4 وزراء تم تعييـ.ـنهم مؤخرا في حكـ.ـومة النظـ.ـام وعلى رأسهم بطرس حـ.ـلاق وزير الإعلام.

وقال الاتحاد الأوربي، إن عقـ.ـوبات تجميد الأصول وحظـ.ـر السفـ.ـر داخل أوروبا شمـ.ـلت 4 وزراء بحكـ.ـومة نظـ.ـام الأسد بينهم: التجارة الداخلية وحمـ.ـاية المسـ.ـتهلك عمرو سالم، والإعلام بطـ.ـرس حـ.ـلاق، والشـ.ـؤون الاجتماعية والعمل محمد سـ.ـيف الديـ.ـن.

وأضاف الاتحاد إن “الوزراء الأربعة متـ.ـهمـ.ـون بالمشاركة في تحمل “مسؤولية قمـ.ـع النظـ.ـام السوري العـ.ـنيف للمدنيين في سوريا”.

وترفع العقـ.ـوبات الجديدة عدد المستـ.ـهدفـ.ـين بعقـ.ـوبات الاتحاد الأوروبي في نظـ.ـام الأسد إلى 287 شخصا.

وتشـ.ـمل العقـ.ـوبات الأوربية التي بدأ الاتحاد فـ.ـرضها على حكـ.ـومة النظـ.ـام منذ 2011، سبعين كيانا، بينها منظمـ.ـات وبنوك وشركات، وتشـ.ـمل الإجراءات أيضا فـ.ـرض حظـ.ـر على واردات النفط وقيـ.ـود على الاستثمـ.ـار، وتجـ.ـميد أصول المـ.ـصرف المركزي السوري التابع لحكـ.ـومة الأسد في الاتحاد الأوروبي.

يذكر أن حكـ.ـومة نظام الأسد الجديدة أعلنت بمرسوم رئاسي في العاشر في أب الماضي، والتي حافظ فيها معظم الوزراء على حقائبهم بينما تم تغيير وزراء: التجارة الداخلية وحمـ.ـاية المسـ.ـتهلك، والإعلام، والشؤون الاجتماعية والعمل، إضافة إلى دخـ.ـول المـ.ـرشح السابق لانتخـ.ـابات الرئاسة عبد الله سـ.ـلوم عبد الله إلى الحكـ.ـومة بحـ.ـقيبة وزير دولة.

زر الذهاب إلى الأعلى