جواً.. وصول وفد إيراني من دمشق إلى مطار حماة لعقد اجتماع طارئ (خاص)النشاط الإيراني في سوريا قبل العام 2011بين التهديدات الروسية…. والبحث عن بدائل…. هل ستعاني أوروبا شتاء قارساًإيران تبدأ ببناء مستودعات ومخابئ تحت الأرض في مصياف غربي حماة (خاص)تضم “طائرات مسيرة”.. وصول شحنة أسلحة إيرانية إلى مطار النيرب شرقي حلب (خاص)التحركات الإيرانية في سوريا خلال شهر أيلول (تقرير)تاريخ التدخل الإيراني في سوريامليشيات إيران تُنشى غرفة عمليات عسكرية جديدة جنوبي حمص (خاص)مليشيات “الحرس الثوري” الإيراني تًرسل 5 شاحنات عسكرية من دمشق إلى حمص تخوفاً من غارات إسرائيلمليشيات إيران تعقد اجتماعاً في جبل عزان جنوبي حلب لبحث تداعيات القصف الإسرائيلي (خاص)الانتهاكات الإيرانية في سورية تستمروفاة معتقل في سجون الأسد بعد اعتقال دام 24 عاماًمليشيات “حزب الله” اللبناني تُزيل معالمها من مدينة القصير غربي حمص.. ووفد أممي يعتزم دخول المدينة (خاص)أبرزها..صندوق اقتصادي ومجلس عسكري واحد.. اتفاق جديد يجمع بين فيالق الجيش الوطني السوري شمال حلب (خاص)مليشيات “درع العشائر” الموالية لإيران تقيم معسكراً تدريبياً جديداً شرقي حلب (خاص)

فيصل المقداد يشرح كيف دعم اﻷسد روسيا في غزوها لأوكرانيا !

فيصل المقداد يشرح كيف دعم اﻷسد روسيا في غزوها لأوكرانيا !

تحدّث وزير خارجية النظام فيصل المقداد عن دعم “سوريا” لروسيا في عمليتها العسكرية على أوكرانيا و”مواجهة إجراءات الغرب واستفزازاته التي تهدد أمنها القومي”.

واعتبر أن الغرب “يستمر بدعم النازيين الجدد في أوكرانيا والتنظيمات الإرهابية لتنفيذ أجنداته السياسية وفرض الهيمنة على العالم” مشيرا إلى تأييد الموقف الروسي.

وقال المقداد في مقابلة مع قناة الميادين الليلة إن الغرب كان يشجع أوكرانيا على الانضمام إلى حلف شمال الأطلسي “ناتو” وإلى الاتحاد الأوروبي وعلى دعم النازية ومعاداة روسيا التي أعلنت أنها مع الحل السلمي.

وادعى أن موسكو قامت بما هو ضروري لحماية أمنها القومي في مواجهة ما تتعرض له منذ عام 2014 من انتهاكات واستفزازات تقوم بها سلطات كييف لتهديد لأمنها.

وأضاف أن “سوريا تدعم روسيا ليس فقط لأنها وقفت إلى جانبنا بمواجهة الحرب الإرهابية بل لأن الغرب المتوحش يواصل العبث بأمن الدول واستقرارها ويستمر باستخدام كل السبل لتنفيذ أجنداته السياسية ومحاولته الهيمنة على العالم حيث دعم الإرهاب في سوريا بالسلاح وبمليارات
الدولارات كما يدعم النظام التركي في اعتداءاته على الأراضي السورية واحتلاله أجزاء منها”.

واعتبر أن “سوريا لا تزال تتعرض لعدوان إرهابي مدعوم من الدول الغربية والإقليمية منذ 11 عاما ولحصار اقتصادي غربي خانق تسبب بمعاناة شعبها ورغم ذلك أحبطت المخططات التي أعدت لإضعافها بفضل صمود شعبها وبسالة جيشها لتسجل في كل يوم صفحات جديدة في تاريخها وتبشر بالانتصار الكامل على الإرهاب خلال فترة قصيرة جدا”.

كما تحدّث عن “التنسيق المباشر والدقيق بين كيان الاحتلال والتنظيمات الإرهابية التي شنت هجوما إرهابيا أمس استهدف حافلة مبيت عسكرية شرق المحطة الثالثة في بادية تدمر بريف حمص وأسفر عن استشهاد 13 عسكريا وجرح 18 اخرين” بالتزامن مع الغارات اﻹسرائيلية.

كما أشار إلى “الاحتلال الأمريكي الذي يستمر بدعم ميليشيا “قسد” الانفصالية ونهب ثروات سوريا من نفط وقمح في الجزيرة السورية”.

وكان النظام قد أرسل مرتزقة إلى روسيا للمشاركة في غزوها ﻷوكرانيا بعد الأزمة والخسائر الكبيرة التي واجهتها هناك.

زر الذهاب إلى الأعلى