الرئيسية » اخبار » في ظروف غامضة .. اغتيال الناشط السوري “محمود دعبول” في مدينة العثمانية التركية

في ظروف غامضة .. اغتيال الناشط السوري “محمود دعبول” في مدينة العثمانية التركية

اغتال مجهولون الناشط الإعلامي “محمود دعبول”، في مدينة العثمانية بتركيا مساء اليوم، وسبق أن تعرض لمحاولة اغتيال قبل اكثر من عام في مدينة الريحانية التركية ونجا منها بأعجوبة، فيما تبقى تفاصيل عملية اغتياله اليوم مجهولة.

ونقل ناشطون مقربون من الناشط انه قضى على يد مجهولين أمام منزله في مدينة العثمانية التركية، دون يذكروا أي تفاصيل عن كيفية اغتياله والجهة التي تقف ورائها، تعرض الناشط ذاته لمحاولة اغتيال في شهر نيسان من عام 2016 في مدينة الريحانية التركية، بعد أن اطلق عليه مجهولين النار من مسدس مجهز بكاتم صوت، أصيب برقبته ونقل على إثرها للمشفى.

الناشط “محمود دعبول” من حي بابا عمرو الحمصي، عرف باسم “محمود عرابي” ولقب بـ “الديك”، كان يعمل سابقاً مراسلاً لقناة الجزيرة في حمص.

وتنشط عمليات الاغتيال بين الحين والآخر لنشطاء من الحراك الثوري السوري داخل الأراضي التركية، لاسيما في المحافظات الجنوبية في تركيا، فقد اغتيل ناجي الجرف وزاهر الشرقاط وأعضاء فريق الرقة تذبح بصمت.

مصدر الخبر شبكة شام

شاهد أيضاً

مبعوث بريطانيا الى سوريا : ما زلنا ندعم المعارضة السورية عكس الموقف الأمريكي

أكد دبلوماسي أوروبي في مؤتمر جنيف وهو مبعوث بلاده الى سوريا، ان الولايات المتحدة تراجعت ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *