قتلى وجرحى باشتباكات عنيفة بين القوات الأذربيجانية والأرمنية

قتـ.ـلى وجـ.ـرحى باشتـ.ـباكات عـ.ـنيفة بين القـ.ـوات الأذربيـ.ـجانية والأرمنية

وكالة ثقة

أعلن البرلمان الأرمني، اليوم الثلاثاء، مقتل 15 جنديا أرمنيا إثـ.ـر اشتـ.ـباكات مع قـ.ـوات أذربيجـ.ـانية على الحـ.ـدود، في ظـ.ـل خشـ.ـية من تجـ.ـدد النـ.ـزاع الذي انـ.ـدلع العام الماضي بين البلدين الخـ.ـصمين.

وكشفت وزارة الدفـ.ـاع الأرمـ.ـنية أن القـ.ـوات الأذربيـ.ـجانية أسـ.ـرت 12 جنـ.ـديا أرمنيا.

وقالت وزارة الخارجية الأذربيجانية في بيان منفصل إنها تعتبر أرمينيا مذنبة بتصعيد متعمد للتوترات على حدود البلدين.

فيما تحدثت مصادر عن ارتفاع حـ.ـدة التوتر بين الجيـ.ـشين الأذري والأرمني، بعد اشتـ.ـباكات عـ.ـرضية تحـ.ـولت لمعارك صغيرة أدت لمقـ.ـتل وجـ.ـرح 6 جنـ.ـود من الطرفين.

وأوضحت وزارة الدفـ.ـاع الأرمـ.ـنية في بيان سابق أن “هجـ.ـوما للقـ.ـوات الأذربيجـ.ـانية على مواقع للقـ.ـوات الأرمـ.ـنية أدى إلى سقـ.ـوط قتلـ.ـى وجـ.ـرحى في الجانب الأرمـ.ـني”، مضيفة أن يريفان فقدت السـ.ـيطرة أيضا على “موقـ.ـعين عسـ.ـكريين”.

بينما اشارت الخارجية الأذرية على أن كل هذه الإجـ.ـراءات “تشير إلى أن أرمينيا غير مهـ.ـتمة بضمـ.ـان السـ.ـلام والأمـ.ـن في المنطقة وترسـ.ـيم الحـ.ـدود مع أذربيجان”.

وجاء تفاقم التوتر الأخير على الحـ.ـدود بين الدولتين بعد نحو عام من الجولة الأخيرة من النـ.ـزاع المسـ.ـلح بين الجانبين الأرمني والأذربيجاني في إقليم قره باغ المتنـ.ـازع عليه.

زر الذهاب إلى الأعلى