تفاقم أزمة تهريب وتعاطي المخدرات في الشمال السوري.. من المسؤول؟منظمة ((الرواد)) تهدد وكالة ثقةمدير أحد أقسام منظمة الرواد ( الددم ) يصف الشاعر محمد قاسم بالتافه !“منظمة الروّاد” تطرد رمزاً من رموز الثورة السورية بسبب المرض: إليكم قصة الشاعر “محمد محمود قاسم”التعافي الاقتصادي المبكر بين غموض الرهانات السياسية وحمولات التمكين الاقتصاديمخيم الهول: نساء عائدات للحياةمصير الرئيس الإيراني مجهول بعد تعرض مروحيته لحادث.. ما التفاصيل؟هطولات مطرية تضر بالكمون والمحاصيل الصيفية شمالي سورياالعثور على عائلة سورية مقتولة داخل منزلها في تركياوفاة شابين سوريين غرقًا في لبنانرئيس مجلس فرع نقابة المحامين الاحرار بحلب يتوجه إلى بروكسل محملاً بقضايا الثورة السورية”الفصائل المعارضة ” تستولي على دبابة للنظام غربي حلبهدوء وحظر تجول في جرابلس بعد اشتباكات إثر خلاف عشائري

قوات الأسد تقترب من البوكمال ومجزرة روسية بدير الزور

ارتكبت طائرات الاحتلال الروسي، امس الجمعة، مجزرة جديدة راح ضحيتها عشرات المدنيين، إثر قصف جوي استهدف بلدة بريف دير الزور، بينما دخلت قوات الأسد الجهة الجنوبية للمرة الأولى منذ 5 سنوات.

وأفاد ناشطون لـ”أورينت نت” أن الطائرات الروسية الحربية شنت عدة غارات جوية استهدفت الابنية السكنية في بلدة محيميدة بريف دير الغربي، الأمر الذي أدى إلى ارتقاء 17 شهيداً في حصيلة أولية معظمهم من النساء والأطفال، فضلاً عن دمار واسع في الممتلكات.

من جهة أخرى، قتل مدنيان بينهم طفل وأصيب آخرون بجروح، أمس الخميس، إثر قصف تنظيم “الدولة” حي الجورة وسط مدينة دير الزور الخاضع لسيطرة قوات النظام بقذائف الهاون.

وكان طيران التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة، ألقى منشورات على مدن وبلدات محافظة دير الزور أمس الخميس، تدعو المدنيين إلى الابتعاد عن مقرات وحواجز التنظيم، بينما شنت غارات على مدينتي البوكمال وموحسن وبلدة السيال شرق مدينة ديرالزور.

للمرة الأولى منذ 5 أعوام.. قوات الأسد تصل إلى ريف دير الزور
إلى ذلك، واصلت قوات الأسد وميليشيات إيران زحفها نحو مدين دير الزور، وذلك بعد نحو أسبوعين من وصولها الحدود السورية العراقية.

ارتكبت طائرات الاحتلال الروسي، اليوم الجمعة، مجزرة جديدة راح ضحيتها عشرات المدنيين، إثر قصف جوي استهدف بلدة بريف دير الزور، بينما دخلت قوات الأسد الجهة الجنوبية للمرة الأولى منذ 5 سنوات.

وأفاد ناشطون لـ”أورينت نت” أن الطائرات الروسية الحربية شنت عدة غارات جوية استهدفت الابنية السكنية في بلدة محيميدة بريف دير الغربي، الأمر الذي أدى إلى ارتقاء 17 شهيداً في حصيلة أولية معظمهم من النساء والأطفال، فضلاً عن دمار واسع في الممتلكات.

من جهة أخرى، قتل مدنيان بينهم طفل وأصيب آخرون بجروح، أمس الخميس، إثر قصف تنظيم “الدولة” حي الجورة وسط مدينة دير الزور الخاضع لسيطرة قوات النظام بقذائف الهاون.

وكان طيران التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة، ألقى منشورات على مدن وبلدات محافظة دير الزور أمس الخميس، تدعو المدنيين إلى الابتعاد عن مقرات وحواجز التنظيم، بينما شنت غارات على مدينتي البوكمال وموحسن وبلدة السيال شرق مدينة ديرالزور.

للمرة الأولى منذ 5 أعوام.. قوات الأسد تصل إلى ريف دير الزور
إلى ذلك، واصلت قوات الأسد وميليشيات إيران زحفها نحو مدين دير الزور، وذلك بعد نحو أسبوعين من وصولها الحدود السورية العراقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى