مخيم الهول: نساء عائدات للحياةمصير الرئيس الإيراني مجهول بعد تعرض مروحيته لحادث.. ما التفاصيل؟هطولات مطرية تضر بالكمون والمحاصيل الصيفية شمالي سورياالعثور على عائلة سورية مقتولة داخل منزلها في تركياوفاة شابين سوريين غرقًا في لبنانرئيس مجلس فرع نقابة المحامين الاحرار بحلب يتوجه إلى بروكسل محملاً بقضايا الثورة السورية”الفصائل المعارضة ” تستولي على دبابة للنظام غربي حلبهدوء وحظر تجول في جرابلس بعد اشتباكات إثر خلاف عشائريالنظام السوري يتجاهل وفاة محمد فارس.. تعازٍ أمريكية- ألمانيةسوريون يشيّعون محمد فارس إلى مثواه الأخير بريف حلبتنظيم “الدولة” يتبنى استهداف عناصر “لواء القدس” في حمصجعجع: 40% من السوريين في لبنان “لاجئون غير شرعيين”فجر الجمعة… قصف إسرائيلي يطال مواقع النظام

لهذا السبب تم حذف مسلسل “ابتسم أيها الجنرال” من الإنترنت

وكالة ثقة

حذف تلفزيون العربي 2 مسلسل “ابتسم أيها الجنرال” من معرفاته على مواقع التواصل الاجتماعي لأسباب تسويقية وتجارية بعد انتهاء عرضه الأول على خلال شهر رمضان المبارك الفائت.

وكان تلفزيون العربي2 قد حدد تاريخ 30 نيسان 2023 هو آخر يوم لمشاهدة المسلسل، قائلاً في منشور على حسابه الرسمي بموقع “فيسبوك”: “لا تفوتوا فرصة مشاهدة جميع حلقات مسلسل #ابتسم_أيها_الجنرال بجودة عالية على موقعنا الإلكتروني أو قناتنا على موقع يوتيوب”.

ومن المقرر إعادة عرض مسلسل “ابتسم أيها الجنرال” على قناتي التلفزيون العربي 2 وتلفزيون سوريا في شهر أيلول المقبل.

وبحسب شركة “ميتافورا” المنتجة للعمل، فإن هناك منصات رقمية تواصلت معهم بخصوص شراء العمل الدرامي الذي حقق نسبة مشاهدات عالية، ولذلك كان لابد من حذفه بعد عرضه الأول حفاظاً على حقوق النشر.

مسلسل “ابتسم أيها الجنرال” من إنتاج شركة ميتافورا، وإخراج عروة محمد، وتأليف سامر رضوان، ويشارك في بطولة العمل كل من مكسيم خليل وعبد الحكيم قطيفان وريم علي ومازن الناطور وعزة البحرة وسوسن أرشيد ومرح جبر وغطفان غنوم.

وتدور أحداث المسلسل في كواليس أحد القصور الرئاسية؛ إذ تبدأ القصة بفضيحة كبرى تترتب عليها مؤامرات ودسائس تقض مضجع السلطة من أعلى الهرم، نزولاً إلى تحالفات المال والفساد، وانعكاساتها المدمرة على العامة، ويستعرض العمل صراع نفوذ دموياً بين رئيس لدولة عربية وشقيقه العسكري من أجل تعزيز السيطرة على السلطة.

وحقق المسلسل انتشاراً عربياً واسعاً، وإشادات بأداء الممثلين العاملين فيه، وقوة النص المكتوب والذي يتناول لأول مرة خفايا القصور الرئاسية في العالم العربي، والطريقة التي تدار الأمور من قبل الأنظمة السلطوية.

زر الذهاب إلى الأعلى