مسؤول يحذر. نهر الفرات في أدنى منسوب له والخطر يمس حياة 3 ملايين شخص شرق سوريا

وكالة ثقة

قال مدير السدود التابع للإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا، محمد طربوش، اليوم الاثنين، إن منسوب مياه نهر الفرات انخفض للمرة الأولى في تاريخه بنحو 5 أمتار و20 سم وحذر من تأثير ذلك على حياة 3 ملايين شخص بتلك المنطقة.

وأضاف في تصريحات لموقع “روسيا اليوم”، أن وارد نهر الفرات يبلغ 200 متر مكعب في الثانية اليوم، من أصل 500 متر مكعب في الثانية الاتفاقيات الدولية الموقعة بين سوريا وتركيا والعراق .

وأوضح طربوش أن هناك أكثر من ثلاثة ملايين إنسان على الأقل معرضون لخطر الأمن الغذائي بسبب توقف الري المتوقع توقفه بنزول المناسيب أكثر، وكذلك مياه الشرب حيث يعتمد ما لا يقل عن ثلاثة ملايين شخص على مياه الفرات للشرب، موزعين بين مدن عين العرب ومنبج والرقة ودير الزور والأرياف المنتشرة حول هذه المدن وعلى امتداد النهر.

وكانت أعلنت محافظة الحسكة التابعة لحكومة النظام، إن حبس تركيا لمياه نهر الفرات أدى إلى انقطاع التيار الكهربائي عن المحافظة.

وأضاف المكتب الصحفي للمحافظة إن الحسكة تعاني من عدم وصول الكهرباء من سد الطبقة وتوقف محطات التوليد الكهربائي فيه عن العمل، نتيجة انخفاض مناسيب المياه بشكل كبير، بسبب حبسها من قبل تركيا.

زر الذهاب إلى الأعلى