“مسد” تقيم نتائج الزيارة إلى موسكو

“مسد” تقيم نتائج الزيارة إلى موسكو

وكالة ثقة

قال عضو مجلس الرئاسة في “مسد” الجناح السياسي لقوات سوريا الديمقراطية، سيهانوك ديبو، اليوم السبت، إن زيارتهم الأخيرة إلى العاصمة الروسية موسكو، جاءت بهدف نقاش التطورات الميدانية في مناطق شمال وشرق سورية.

وأضاف ديبو، إن “الزيارة جاءت في وقتها الصحيح”، مضيفاً أن وزير خارجية روسيا، سيرغي لافروف “تعهّد بدعم الإدارة الذاتية ومناطقها”.

وذكر أن “الخارجية الروسية أكدت أيضاً على ضرورة اتخاذ نموذج لامركزي يتوافق السوريون عليه، في إطار الحل السياسي للبلاد، وشددت على دعمها ورعايتها لإطلاق حوار بين حكومة النظام ومجلس سوريا الديمقراطية”.

واعتبر ديبو “أن الأجواء باتت مهيئة وممهدة لإطلاق حوار سوري ـ سوري، رغم وجود بعض العراقيل في هذا المسار”.

وكان وفد من “مسد” قد وصل إلى موسكو، يوم الأحد الماضي برئاسة إلهام أحمد.

وجاءت الزيارة في الوقت الذي يتصاعد فيه الدور الروسي في مناطق شمال وشرق سورية من جهة، ومع استمرارية التهديدات التركية بشن عملية عسكرية من جهة أخرى.
يذكر أن صحيفة “الوطن” الموالية للنظام ذكرت، أن هناك مناقشات ستتضمن المقترح الروسي بدخول 3 آلاف من قوات النظام إلى عين العرب للحيلولة دون تنفيذ تركيا لعملية عسكرية على قسد، مشيرة إلى أن المقترح سبق أن طرحته موسكو ورفضته أحمد في تصريح سابق لها.

Back to top button