حصد أكثر من 30 مليون مشاهد.. فيديو يحبس الأنفاس لمواجهة بين رجل وأسدإسرائيل تٌحرج إيران في سورياشركة تعتذر من عملائها في تركيا بعد عرضها منتجاً كتب عليه بالعربية!!شاب يرمي إخوانه الأربعة في الشارعمن حلب.. إيران تدفع بتعزيزات هي الأضخم منذ أشهر إلى حماة (خاص)أردوغان: ستبدأ العملية العسكرية شمال سوريا بشكل مفاجئ.. لا داعي للقلقآخر التحركات الإيرانية في سوريا على الصعيد الميداني والسياسيالطائرات التركية تضرب مواقع “قسد” شمال حلببهدف إرسالهم إلى حدود الجولان والأردن.. دورة عسكرية لـ”حزب الله” في حمص ومراسل ثقة يكشف التفاصيل (خاص)الجيش الوطني يعتزم إنشاء كلية عسكرية شمال سورياالرئاسة التركية تنفي وجود أي اتصال على المستوى السياسي مع نظام الأسدمقتل سوري بحادثة طعن في ألمانياإيران وسياسة اللعب على حافة الهاويةتجاهلوا بأن الأسد هو الراعي الأول له.. الإمارات تقيم مؤتمراً لمكافحة المخدرات ونظام الأسد يشارك!وصول 270 حاج من جرحى الثورة السورية إلى السعودية لأداة فريضة الحج

مصر تعلق على عودة نظام الأسد إلى الجامعة العربية

مصر تعلق على عودة نظام الأسد إلى الجامعة العربية

وكالة ثقة

كشفت مصادر مصرية إن هناك اتصالات غير معلنة تجري في الوقت الراهن بشأن مصير مقعد سوريا في الجامعة العربية قبل القمة العربية المقبلة، المقرر انعقادها في الجزائر في مارس/ آذار المقبل.

وأوضحت المصادر وفق موقع “العربي الجديد”، أن مصر تقود تيار عودة نظام الأسد إلى مقعدها في الجامعة العربية خلال القمة المقبلة، قائلة إن “القاهرة تتبنى حسم الملف، فإذا لم يتم التوصل لتمثيل النظام في القمة المقبلة، فعلى الأقل يكون هناك توافق بشأن حسم عودته إلى مقعده في الجامعة من خلال طرح الملف على القمة التالية ليتم التصويت عليه.

وأشارت المصادر إلى أن “الأمر عبارة عن اتصالات ولقاءات قام بها وزير الخارجية سامح شكري، تخللها لقاء بفيصل المقداد على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في سبتمبر/ أيلول الماضي، تبعتها اتصالات على المستوى الأمني والاستخباري بقيادة رئيس جهاز المخابرات العامة اللواء عباس كامل”.
وبينت المصادر أن كامل بحث ملف عودة نظام الأسد إلى الجامعة العربية مع عدد من رؤساء أجهزة المخابرات العربية خلال المنتدى الاستخباري العربي الذي استقبلته القاهرة خلال شهر نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

وأشارت المصادر إلى أن هناك تيارين داخل الجامعة؛ الأول تقوده مصر مع عودة نظام الأسد لمقعد سوريا، والثاني تتبناه قطر، والذي يرفض تلك الخطوة بسبب الجرائم التي ارتكبها نظام بشار الأسد بحق شعبه.

وقالت المصادر إن عودة نظام الأسد للجامعة العربية تخضع في المقابل للتوازنات الدولية، وللصراع بين كل من الولايات المتحدة الأميركية وروسيا، ففي الوقت الذي تعمل فيه موسكو مع أطراف عربية على الدفع بعودة دمشق للجامعة، ما زالت هناك محاذير أميركية متعلقة بموقف واشنطن من النظام.
المصدر : العربي الجديد

زر الذهاب إلى الأعلى