تفاقم أزمة تهريب وتعاطي المخدرات في الشمال السوري.. من المسؤول؟منظمة ((الرواد)) تهدد وكالة ثقةمدير أحد أقسام منظمة الرواد ( الددم ) يصف الشاعر محمد قاسم بالتافه !“منظمة الروّاد” تطرد رمزاً من رموز الثورة السورية بسبب المرض: إليكم قصة الشاعر “محمد محمود قاسم”التعافي الاقتصادي المبكر بين غموض الرهانات السياسية وحمولات التمكين الاقتصاديمخيم الهول: نساء عائدات للحياةمصير الرئيس الإيراني مجهول بعد تعرض مروحيته لحادث.. ما التفاصيل؟هطولات مطرية تضر بالكمون والمحاصيل الصيفية شمالي سورياالعثور على عائلة سورية مقتولة داخل منزلها في تركياوفاة شابين سوريين غرقًا في لبنانرئيس مجلس فرع نقابة المحامين الاحرار بحلب يتوجه إلى بروكسل محملاً بقضايا الثورة السورية”الفصائل المعارضة ” تستولي على دبابة للنظام غربي حلبهدوء وحظر تجول في جرابلس بعد اشتباكات إثر خلاف عشائري

ملخص أحداث يوم الأحد 6-11 احد عشر شهيداً في ريف حلب الغربي

شن الطيران الحربي الروسي والأسدي غارات جوية استهدفت أحياء ومدن وبلدات حلب وخاصة الريف الغربي والذي يتعرض لحملة قوية وشرسة لا تفرق بين الثوار والمدنيين تستهدف كل شيء بصواريخ شديدة الانفجار أقواها الصواريخ المظلية و الارتجاجية، وقد أدت الغارات لسقوط شهيد في بلدة الليرمون وشهيدين طفلين في بلدة أورم الكبرى و5 شهداء في مدينة دارة عزة بالإضافة الى سقوط 4 شهداء في قرية بشنطرة، والعديد من الجرحى في باقي النقاط المستهدفة، وعلى صعيد متصل تمكن الثوار من التصدي لمحاولة تقدم قوات الأسد باتجاه تلة مؤتة جنوب حلب وقتلوا وجرحوا عدد من القوات المهاجمة ودمروا عربة “بي أم بي”، كما تمكنوا من قتل مجموعتين من المليشيات الشيعية في تلة أحد بعد استهدافهما بصاروخين مضادين للدروع، وتمكنوا من إعطاب دبابة “تي 72” على جبهة العويجة شمال حلب، ودمروا مدفع “122” وقاعدة إطلاق صواريخ على جبهة حلب الجديدة، كما أعلن الثوار عن تمكنهم من تدمير مدفع رشاش “23” محمل على سيارة بعد مرور رتل لقوات الأسد على طريق (أثريا-خناصر) إثر تم تفجير ألغام أرضية في المنطقة، وفي إطار معركة درع الفرات تمكن الثوار من السيطرة على قرية البرج الواقعة شمال مدينة الباب بعد معارك ضد تنظيم الدولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى