بين التهديدات الروسية…. والبحث عن بدائل…. هل ستعاني أوروبا شتاء قارساًإيران تبدأ ببناء مستودعات ومخابئ تحت الأرض في مصياف غربي حماة (خاص)تضم “طائرات مسيرة”.. وصول شحنة أسلحة إيرانية إلى مطار النيرب شرقي حلب (خاص)التحركات الإيرانية في سوريا خلال شهر أيلول (تقرير)تاريخ التدخل الإيراني في سوريامليشيات إيران تُنشى غرفة عمليات عسكرية جديدة جنوبي حمص (خاص)مليشيات “الحرس الثوري” الإيراني تًرسل 5 شاحنات عسكرية من دمشق إلى حمص تخوفاً من غارات إسرائيلمليشيات إيران تعقد اجتماعاً في جبل عزان جنوبي حلب لبحث تداعيات القصف الإسرائيلي (خاص)الانتهاكات الإيرانية في سورية تستمروفاة معتقل في سجون الأسد بعد اعتقال دام 24 عاماًمليشيات “حزب الله” اللبناني تُزيل معالمها من مدينة القصير غربي حمص.. ووفد أممي يعتزم دخول المدينة (خاص)أبرزها..صندوق اقتصادي ومجلس عسكري واحد.. اتفاق جديد يجمع بين فيالق الجيش الوطني السوري شمال حلب (خاص)مليشيات “درع العشائر” الموالية لإيران تقيم معسكراً تدريبياً جديداً شرقي حلب (خاص)سوريون يتبرعون بالدم في الدوحة لدعم مونديال قطر 2022 (صور)مليشيات إيران تُعزز مطار الجراح العسكري شرقي حلب بطائرات مسيرة (خاص)

ملخص أحداث يوم الأحد 6-11 احد عشر شهيداً في ريف حلب الغربي

شن الطيران الحربي الروسي والأسدي غارات جوية استهدفت أحياء ومدن وبلدات حلب وخاصة الريف الغربي والذي يتعرض لحملة قوية وشرسة لا تفرق بين الثوار والمدنيين تستهدف كل شيء بصواريخ شديدة الانفجار أقواها الصواريخ المظلية و الارتجاجية، وقد أدت الغارات لسقوط شهيد في بلدة الليرمون وشهيدين طفلين في بلدة أورم الكبرى و5 شهداء في مدينة دارة عزة بالإضافة الى سقوط 4 شهداء في قرية بشنطرة، والعديد من الجرحى في باقي النقاط المستهدفة، وعلى صعيد متصل تمكن الثوار من التصدي لمحاولة تقدم قوات الأسد باتجاه تلة مؤتة جنوب حلب وقتلوا وجرحوا عدد من القوات المهاجمة ودمروا عربة “بي أم بي”، كما تمكنوا من قتل مجموعتين من المليشيات الشيعية في تلة أحد بعد استهدافهما بصاروخين مضادين للدروع، وتمكنوا من إعطاب دبابة “تي 72” على جبهة العويجة شمال حلب، ودمروا مدفع “122” وقاعدة إطلاق صواريخ على جبهة حلب الجديدة، كما أعلن الثوار عن تمكنهم من تدمير مدفع رشاش “23” محمل على سيارة بعد مرور رتل لقوات الأسد على طريق (أثريا-خناصر) إثر تم تفجير ألغام أرضية في المنطقة، وفي إطار معركة درع الفرات تمكن الثوار من السيطرة على قرية البرج الواقعة شمال مدينة الباب بعد معارك ضد تنظيم الدولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى