من ستشمل “إجازات العيد” القادم؟

وكالة ثقة

كشف مصدر في “معبر باب الهوى” الحدودي مع تركيا شمال إدلب، عن تفاصيل الترتيب القانوني لمن يرغب بالدخول لسوريا وقضاء إجازة العيد.

وقال موظف في المعبر لموقع “نداء بوست”: إنّ السوريين المجنّسين هم فقط من يحقّ لهم زيارة سوريا، وَفْق شروط معينة، وعبر معبر “جرابلس” حصراً، بينما السوريون غير المجنسين يسمح لهم الدخول إلى سوريا مرة واحد في العام.

لمتابعة اﻷخبار على التلغرام إضغط هنا

وأضاف إنه: “يتعيّن على الراغب في الزيارة، التقدّم بطلب “زيارة العائلة في سوريا” باللغة التركية أو زيارة لأي سبب آخر، ويتم كتابة “الاسم والرقمين العائلي والوطني كما هو في الهوية التركية، ورقم الهاتف، وتوقيع مقدّم الطلب”، ويُشترط فيه أن يحصل على زيارة واحدة في العام، وله الحق في الذهاب إلى سوريا والعودة متى شاء، كما أنه يمكن تقديم طلب مرة ثانية خلال العام شريطة حصول مستجدات شخصية (مولود جديد مثلاً).

ويجب على مقدّم الطلب دفع مبلغ 50 ليرة تركية لكل شخص ينوي الزيارة وتجاوز سنّ السابعة، وذلك عبر البنك الزراعي؛ وعند انتهاء الإجراءات السابقة، يتمّ طباعة الأوراق، ووضعها في ظرف، وتُرسل إلى معبر “قرقميش، جرابلس” في ولاية غازي عنتاب، عن طريق البريد (PTT).

تهـ.ـديد روسي جديد لإدلب والشمال السوري

ولدى العودة يجب إجراء فحص طبي في مستشفى جرابلس حصراً، أما في حال أراد الشخص العودة من معبر آخر فلا حاجة للفحوصات، مع الإشارة إلى أنّه يمكن العودة من المعابر الرسمية كلها باستثناء معبر باب الهوى في إدلب، مع دفع 20 ليرة تركية، في الجانب السوري، ولمرة واحدة عن كل شخص تجاوز الـ 12 عاماً.

يذكر أن إجازات العيد ما تزال متوقفة منذ انتشار وبـ.ـاء كـ.ـورونا في اﻷراضي التركية التي تشهد موجة قوية مؤخراً.

زر الذهاب إلى الأعلى