نظام اﻷسد يجري “تسوية” في مسرحية مفضوحة بديرالزور

نظـ.ـام اﻷسد يجري “تسـ.ـوية” في مسرحية مفـ.ـضوحة بديرالزور

بدأ نظـ ـام الأسد ، صباح اليوم الأحد ، عمـ ـلية “تسوية شاملة” للمطـ ـلوبين ﻷفـ ـرعه اﻷمـ ـنية في مدينة ديرالزور شرقي البلاد.

وقالت وكالة أنباء النـ ـظام “سانا”، إن اﻷخير “باشر بعـ ـملية تسوية شاملة وخاصة بأبناء محافظة دير الزور شرقي سوريا ، وتشمل كلا من لم تتلطخ يداه بالدمـ ـاء من المدنيين المطـ آلوبين، والعـ سكريين الفارين، والمتخلفين عن الخـ ـدمتين الإلـ ـزامية والاحـ ـتياطية”.

وجمع النـ ـظام عنـ ـاصر من ميلـ ـيشيا الدفـ ـاع الو.طني ، لتصويرهم على أنهم مطـ ـلوبون يقومون بالتـ ـسوية ، وإظهارهم بعدد كبير ، فيما تؤكد مصادر محلية رفـ ـض قطاع واسع من أبناء المدينة لتلك التـ ـسويات المزعومة.

وبدأت “التـ ـسوية” صباح اليوم في مبنى الصالة الرياضية بإشراف مدير إدارة المخـ ـابرات العامة للنظـ ـام “حسام لوقا” الذي كان قد أشرف على عملـ ـيات “التـ ـسوية” في درعا ، بعد فـ ـرض الحصـ ـار والقـ صف والتـ ـهديد.

وبحسب إعلام اﻷسد فإن بطاقة التسـ وية تمنح “الفـ ارين من خدمة العلم” أمر مهمة لمدة ثلاثة أشهر من تاريخ إبرام التسـ وية، على أن يلتحق مباشرة بقطعته العـ سكرية خلال هذه المدة وتكون الخدمة ضمن المحافظة نفسها.

زر الذهاب إلى الأعلى