خاص: وصول وفد إيراني إلى محطة الزارة الحرارية جنوبي حماةميليشيا فاطميون الأفغانية تُنشئ 3 نقاط عسكرية شرقي حلب (خاص)ميليشيات الحرس الثوري الإيراني تُجري تدريبات عسكرية في مطار حماة العسكري (خاص)هاني شاهين: والله العظيم عايشين على الزعتر والزيت والفواكه ما بعرفها من سنةسياسات إيرانية تنتهك الديمغرافيا في حلبتركيا تعرب عن ارتياحها لقرار إشراك إيران في تطبيع العلاقات بين أنقرة ودمشقالعثور على جثة طفلة سورية في غازي عنتابمليشيات حزب الله تجري تدريبات عسكرية لعناصرها جنوبي ديرالزورأمريكا: نرفض أي عملية عسكرية تركية شمال سوريا

هجوم إسرائيلي جديد على مواقع في سوريا والنظام يعترف بخسائره

وكالة ثقة

اعترف نظام الأسد بمقتل عدد من عناصر قواته بغارات جوية إسرائيلية صباح اليوم السبت، استهدفت مواقع في المنطقتين الساحلية والوسطى.

وقالت وكالة أنباء النظام “سانا” إن 4 عناصر قتلوا وأصيب آخر بجروح، من جراء غارات جوية إسرائيلية على نقاط في المنطقة الوسطى والساحلية.

ونقلت “سانا” عن مصدر عسكري قوله إنه “حوالي الساعة 6.30 من صباح اليوم نفذ العدو الإسرائيلي عدواناً جوياً من فوق البحر المتوسط من اتجاه بانياس، مستهدفاً بعض النقاط في المنطقة الوسطى والساحلية”.

وأوضح المصدر أن “الوسائط الدفاعية الجوية تصدت لصواريخ العدوان، الذي أدى إلى مقتل أربعة عسكريين وإصابة عسكري بجروح ووقوع خسائر مادية”.

من جانبها، قالت وكالة “سبوتنيك” الروسية إن الغارات نفذتها طائرات إسرائيلية من فوق البحر الأبيض المتوسط المقابل لمدينة بانياس على الساحل السوري، مستهدفة مواقع عسكرية في المنطقة الساحلية والوسطى، مؤكدة أن “الصواريخ الاعتراضية للدفاع الجوي السوري تصدت للصواريخ الإسرائيلية وأسقطت عدداً منها”.

كما نقلت “سبوتنيك” عن شهود عيان في مدينتي جبلة وطرطوس قولهم إن “صواريخ الدفاع الجوي انطلقت من محيط المدينتين لملاقاة الصواريخ القادمة من البحر”، وادعوا إسقاط بعضها.

وتشنّ إسرائيل باستمرار ضربات جوية في سوريا، واستهدفت ضربات سابقة مواقع لقوات الأسد وأهدافاً للميليشيات الإيرانية وأخرى لميليشيا “حزب الله” اللبناني، ونادراً ما تؤكد تل أبيب تنفيذ ضربات، لكنها تقول إنها ستواصل تصديها لما تصفه بمحاولات إيران الرامية إلى ترسيخ وجودها العسكري في سوريا.

والأحد الماضي، أدت غارات إسرائيلية على مطار الشعيرات العسكري بريف حمص الشرقي إلى مقتل عنصرين من قوات النظام إصابة ثلاثة آخرين بجروح.

زر الذهاب إلى الأعلى