وزير بحكومة النظام يتحدّث عن “ممارسات غير لائقة” أدت لحرمان السوريين من مازوت التدفئة

وزير بحكومة النظام يتحدّث عن “ممارسات غير لائقة” أدت لحرمان السوريين من مازوت التدفئة

أقر وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك في حكومة نظام اﻷسد عمرو سالم ، بعدم وصول مازوت التدفئة إلى معظم السوريين ، في مناطق سيطرة نظام اﻷسد ، رغم دخول فصل الشتاء.

وأوضح سالم أن نسبة توزيع مازوت التدفئة وصلت إلى 30% فقط من المستحقين من بين السكان، حتى تاريخ أمس الجمعة ، حيث تشرف “الشركة السورية لتخزين وتوزيع المشتقات البترولية” على التوزيع.

وقد تمّ تخصيص 50 ليترًا فقط لكل أسرة ، وهي كمية لا تكفي سوى ﻷيام فقط ، وسط أزمة خانقة يعاني منها النظام ، وشحّ في المواد المختلفة بما فيها المحروقات.

وبرّر سالم سبب تأخير وبطء عملية التوزيع بقيام أصحاب الصهاريج وسيارات التوزيع بـ”ممارسات غير لائقة” عبر وقوفهم في أماكن بعيدة عن القطاع المستهدف، والطلب من المواطنين الحضور إليهم لتعبئة مخصصاتهم.

وكانت عمليات التوزيع قد بدأت قبل نحو أربعة أشهر ، لكنها لم تصل إلى المستحقين ، حيث يؤكد السوريون في مناطق سيطرة اﻷسد ، ومؤيدوه أن اﻷسباب الحقيقية تتمثل في الواسطات والمحسوبيات ، وبيع قسم كبير من الحصص في السوق السوداء من قبل ضباط وقادة ميليشيات.

زر الذهاب إلى الأعلى