“يارا صبري” توضح حقيقة ما جرى في دوما

وكالة ثقة

أكدت الفنانة السورية المعارضة للنظام السوري يارا صبري أن ادعاء اﻷخير بإطـ.ـلاق ســ.ـراح معتـ.ـقلي مدينة دوما في ريف دمشق هو خداع ومكر.

وتنشط “صبري” التي عارضـ.ـت نظام اﻷسد وغادرت مع زوجها الممثل ماهر صليبي البلاد منذ سنوات؛ في مجال متابعة أوضاع المعـ.ـتقلين بسـ.ـجون اﻷسد.

لمتابعة اﻷخبار على التلغرام إضغط هنا

وقالت في منشور على صفحتها في “فيسبوك”: “بعد انتظار أهل دوما إطلاق سراح أبنائهم في ساحتها، كان من أطلق سـراحهم النظام هم من المحـ.ـكومين بتهـ.ـم جنـ.ـائية” مؤكدة أنه “مكر بأهالي المدينة بعد وعوده لهم”.

وأوضحت أن مشاهد أمهات المعتقلين وهن يتجاهلن خطاب مسؤولي نظام اﻷسد بالمناسبة المزعومة، يؤكد صحة ماتقول، حيث كنّ “يذرفن الدموع.. الأمهات كن بانتظار أبنائهن وعينهن على الحافلة التي تقل 26 موقـ.ـوفاً من المدنيين، علّهن يحظين برؤيتهم بعد سنوات من التغيـ.ـيب في الزنـ.ـازين”.

وفد تركي رفيع في موسكو للحديث عن معبر باب الهوى

وكان النظام قد دعا اﻷهالي منذ أيام للحضور إلى ساحة بالمدينة والمشاركة في احتفال ﻹطـ.ـلاق سـ.ـراح المعتـ.ـقلين، لكنه أفرج عن 26 معـ.ـتقلاً بتهم جنائـ.ـية، متجاهلاً مصـ.ـير نحو 2500 شخص في سجـ.ـون مخابـ.ـراته.

زر الذهاب إلى الأعلى