بالصور.. جامعة حلب الحرة تنظم رحلة سياحية لطلاب “قسم التاريخ” في عفرينالخارجية الأمريكية: لا حل عسكري في سورياقصف مكثّف للنظام على أرياف إدلب وحلب وفصائل المعارضة تردّ“لوموند” الفرنسية: سوريا هي المنفذ الوحيد لميليشيا “حزب الله” لتصدير الكبتاغون (ترجمة)حلب.. العثور على جثة امرأة شرقي البابأردوغان يدعو حلف “الناتو” لدعم منطقة آمنة في سورياميليشيا “حزب الله” تختبر صواريخاً جديدة في حمص وحماة (خاص)داخلية النظام ترفع أسعار المحروقات بنسبة 25 بالمئةصحيفة “يسرائيل هيوم”: روسيا أطلقت صواريخاً من غواصة في المتوسط على طائرات إسرائيليةما حقيقة دخول رتل أمريكي إلى مدينة إعزاز شمالي حلب؟ارتفاع حصيلة العاصفة الغبارية في ديرالزور إلى 10 وفيات و500 إصابةتحذيرات من إغلاق معبر باب الهوى الحدوديانتحار سيدة في العقد الثاني من عمرها بـ”الرقة”تحركات إيرانية على جبهتي “قبتان الجبل والفوج 111” غربي حلب.. ومراسل ثقة يكشف التفاصيلالدفاع الروسية: إسرائيل أطلقت 22 صاروخاً على مراكز البحوث العلمية في مصياف وبانياس

بعد أيام من هجوم بشار إسماعيل على نظام اﻷسد.. أيمن زيدان: “الوضع لا يطاق”

بعد أيام من هجوم بشار إسماعيل على نظام اﻷسد.. أيمن زيدان: “الوضع لا يطاق”

عبّر الممثل الموالي لنظام الأسد “أيمن زيدان” عن رغبته بالخروج من سوريا، بسبب الوضع الذي وصلت إليه الحياة في البلاد.

وقال زيدان في منشور عبر صفحته الشخصية على فيسبوك: “ماعدت أطيق الحياة هنا، كل ماحولي يثقل روحي، متعب أنا، الحياة في هذا الوطن الجريح أضحت لا تطاق، لم يعد وطناً جريحاً فقط بل امتلأت جراحه بالصديد”.

وأضاف: “كانت هذه كلماته الأخيرة حين أخذ قراره بالرحيل ملأ حقيبته بأشيائه ووجوه أحبته وصدى خطواته في الأزقة والدروب، أغلق الحقيبة بقلب دامٍ ولكنه لم يستطع أن يتحرك من مكانه قيد أنملة”.

وتابع: “أدرك فجأة أن قدميه غائرتان في هذه الأرض، لم يقو أن ينتزع جذوره من تربة ذكرياته فظل ساكناً يتفيأ ظل السنديانة العتيقة”.

وكان زيدان قد اعتبر سابقا أن ترك البلاد في هذه الظروف هو “خيانة” مشيدا ببقاء بشار الأسد، في السلطة وتشبثه بالكرسي رغم كل ما جرى.

ويأتي موقف زيدان هذا بعد أيام من انتقاد بشار إسماعيل للنظام بشكل لاذع، واتهامه بتدمير سوريا هو المعارضة على حد سواء، وتلميحه بنهاية قاسية لبشار اﻷسد، قائلا إن من لايطعم شعبه وجيشه سيواجه نهاية قاسية.

زر الذهاب إلى الأعلى