بعيد الغـ.ـارات الأمريكية..مسؤول إيراني كبير يلتـ.ـقي الأسد في دمشق ..ماذا يجري؟

وكالة ثقة

بحث رأس النظام بشار الأسد مع كبير مساعدي وزير الخارجية الإيراني للشؤون السياسية الخاصة علي أصغر خاجي، اليوم الاثنين، عدة ملفات أهمها اجتماعات أستانا ولجنة مناقشة الدستور والتعاون الاقتصادي بين البلدين.

وقالت وكالة سانا الرسمية للنظام، إن لقاء الأسد بخاجي والوفد المرافق له في دمشق تناول “العلاقات الاستراتيجية بين البلدين، وخاصة على الصعيد الاقتصادي.

وأضافت الوكالة ، أنه جرى خلال اللقاء “بحث عدد من المواضيع ذات الشأن السياسي، لاسيما جدول أعمال اجتماعات مسار أستانا، وأهمية متابعة لجنة مناقشة الدستور عملها دون أي تدخلات خارجية”.

ونقلت الوكالة عن خاجي التأكيد على حرص بلاده على “لعب دور فعال في عملية إعادة إعمار سوريا، والمساهمة في دعم اقتصادها في مختلف القطاعات”

وكان قال سفير إيران في سوريا مهدي سبحاني، إن بلاده وروسيا ستحصلان على الحصة الأكبر في عملية إعادة إعمار سوريا.

وأضاف سبحاني، خلال مشاركته في معرض “بيلدكس” للبناء الذي افتتح في دمشق الخميس الماضي، ” خلال الشهرين الماضيين أقيمت ثلاث معارض شاركت في جميعها الشـ.ـركات الإيرانية بمشاركة واسعة من ضمنها هذا المعرض الذي تشارك فيه 27 شركة ايرانية متخصصة في قطاع الإنشاء بكل مجالاته”.

وأشار سفير طهران بدمشق، إلى أن “الشركات الإيرانية تهدف من خلال هذه المشاركة إلى بناء جسور تواصل بينها وبين نظرائها في سوريا بغية تعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين وتطويره، وكذلك أداء دور فعال في مرحلة ما بعد الحـ.ـرب في إعادة الإعـ.ـمار في سوريا”.

وتأتي تصريحات سبحاني بعدما قال محمود محمود زادة، نائب وزير الطرق والتنمية العمرانية الإيراني، إنه سيتم قريبا حل مشاكل تحويل الأموال لأنشطة الشركات الإيرانية في البناء بسوريا.

ويرى مراقبون أن تصريحات زادة تؤكد مدى استفادة إيران من رفع العقـ.ـوبات الأمريكية عنها، وهو الأمر الذي ستستثمره في تعزيز تدخـ.ـلاتها في كل من سوريا ولبنان والعراق واليمن.

“واشنطن” لهذه الأسباب وجـ.ـهنا ضـ.ـربات لإيران في سوريا؟


قال وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، اليوم الاثنين ،إن الولايات المتحدة اتخذت إجـ.ـراء ضـ.ـروريا ومناسبا ومـ.ـدروسا بالضـ.ـربات الجـ.ـوية الأخيرة في العراق وسوريا، بهدف الحد من احتـ.ـمالات التصـ.ـعيد.

واعتبر بلينكن في تصريح من روما أن “الضـ.ـربات الجـ.ـوية تبعث رسالة مهمة وقوية إلى الفصـ.ـائل المدعومة من إيران”، وقال: “لقد اتخذنا إجـ.ـراء ضروريا ومناسبا ومدروسا للـ.ـحد من مخـ.ـاطر التصـ.ـعيد، ولكن أيضا لإرسال رسالة رادعـ.ـة واضـ.ـحة لا لبس فيها”.

وكانت وزارة الدفـ.ـاع الأمريكية أعلنت في بيان أن “القـ.ـوات العسـ.ـكرية الأمريكية شـ.ـنت في وقت مبكرا من اليوم، بتوجيه من الرئيس جو بايدن، ضـ.ـربات جـ.ـوية دفـ.ـاعية دقـ.ـيقة ضـ.ـد منـ.ـشآت تستخدمها المليـ.ـشيات المدعومة من إيران في المنطقة الحدودية بين العراق وسوريا”.

وقالت إنه “تم اختيار الأهداف، لأن المليـ.ـشيات المـ.ـدعومة من إيران تستخدم هذه المنشـ.ـآت في هجـ.ـمات بطائـ.ـرات مـ.ـسيرة ضـ.ـد أفراد ومنشــ.ـآت أمريكية في العراق .

زر الذهاب إلى الأعلى