جواً.. وصول وفد إيراني من دمشق إلى مطار حماة لعقد اجتماع طارئ (خاص)النشاط الإيراني في سوريا قبل العام 2011بين التهديدات الروسية…. والبحث عن بدائل…. هل ستعاني أوروبا شتاء قارساًإيران تبدأ ببناء مستودعات ومخابئ تحت الأرض في مصياف غربي حماة (خاص)تضم “طائرات مسيرة”.. وصول شحنة أسلحة إيرانية إلى مطار النيرب شرقي حلب (خاص)التحركات الإيرانية في سوريا خلال شهر أيلول (تقرير)تاريخ التدخل الإيراني في سوريامليشيات إيران تُنشى غرفة عمليات عسكرية جديدة جنوبي حمص (خاص)مليشيات “الحرس الثوري” الإيراني تًرسل 5 شاحنات عسكرية من دمشق إلى حمص تخوفاً من غارات إسرائيلمليشيات إيران تعقد اجتماعاً في جبل عزان جنوبي حلب لبحث تداعيات القصف الإسرائيلي (خاص)الانتهاكات الإيرانية في سورية تستمروفاة معتقل في سجون الأسد بعد اعتقال دام 24 عاماًمليشيات “حزب الله” اللبناني تُزيل معالمها من مدينة القصير غربي حمص.. ووفد أممي يعتزم دخول المدينة (خاص)أبرزها..صندوق اقتصادي ومجلس عسكري واحد.. اتفاق جديد يجمع بين فيالق الجيش الوطني السوري شمال حلب (خاص)مليشيات “درع العشائر” الموالية لإيران تقيم معسكراً تدريبياً جديداً شرقي حلب (خاص)

تقرير يكشف عن اجتماع لتركيا مع نظام اﻷسد

تقرير يكشف عن اجتماع لتركيا مع نظام اﻷسد

أعلنت صحيفة الوطن الموالية لنظام اﻷسد عن قرب عقد اجتماع يجري التحضير له منذ أشهر، بين كل من تركيا والحكومة العراقية والنظام، لبحث ملف نهر الفرات.

ونقلت الصحيفة عن وزير الموارد المائية العراقي، مهدي رشيد الحمداني، أمس اﻷحد، أنه يتم التحضير لعقد “اجتماع سوري عراقي تركي في بغداد على المستوى الوزاري”، لبحث ملف المياه، في العاصمة العراقية بغداد.

واعتبر الحمداني أن مشاركة النظام السوري في المفاوضات ضرورية، خاصة فيما يتعلق بحصص سوريا والعراق في مياه نهر الفرات.

وأضاف: “الجانب التركي دائماً يشير إلى أنه لا يمكن الجلوس إلى المفاوضات أو التوصل لتفاهمات بخصوص المياه بغياب الجانب السوري” معتبراً أن “ملف المياه مع تركيا ليس معطلاً”.

كما أشار الوزير العراقي إلى وجود “بوادر تحسن وانفراج في هذا الملف مع الجانب التركي” مضيفا بالقول: “لاحظنا في العراق وجود بوادر إيجابية لتطوير العلاقة وتحسينها، وبالتأكيد مشاركة الجانب السوري في المفاوضات الخاصة بتقاسم مياه الفرات سيكون لها طابع إيجابي أكثر، وستعطي له قوة، ولا سيما عندما لا يكون العراق وحده في مفاوضاته مع تركيا”.

يذكر أن منطقة شمال شرقي سوريا وشمالي العراق، تعاني من حالة جفاف غير مسبوقة وسط اتهامات من قبل نظام اﻷسد والعراق لتركيا بأخذ حصة أكبر من مخصصاتها، فيما يقول متابعون إن اﻷحوال الجوية هي السبب اﻷساسي.

زر الذهاب إلى الأعلى