لماذا أعطى لاعبو إيران الزهور للفريق الأمريكي في “أم المباريات” بمونديال 1998؟إدراج 6 عناصر عربية بقائمة اليونسكو للتراث الثقافي غير المادي .. تعرف عليهاتوقعات تثير الرعب.. “خذوا حذركم وهذا ما سيحدث بعد كأس العالم”بتهم الابتزاز واستغلال الرتبة العسكرية.. وكالة ثقة تكشف أسباب اعتقال النقيب “زاهر كريكر” (خاص)بالفيديو .. مشهد مريب ظهر في الصين ثم الأردن. وخبراء يكشفون السببمواقف دولية من العملية العسكرية التركية شمال سوريا وأنقرة ترد على الانتقاداتلن تصدق ماذا حدث .. لبؤة شجاعة تدافع عن شبلها أمام مجموعة كلاب بريةبطريقة أغرب من الخيال .. مهاجرون يصلون إلى إسبانياهي التاسعة “عبر الخطوط” .. دخول قافلة مساعدات أممية إلى الشمال السوريبالفيديو .. “رجل المترو” يخطف الأضواء من ميسي ورونالدو في مونديال قطر.. ما القصة؟مؤشرات جديدة على قرب العملية العسكرية التركية شمال سوريا و”قسد” توجه نداءات عاجلةماسك يصعد اللهجة ويهدد بالحرب .. مالذي يحدث بين آبل و تويتر ؟صدمة كبيرة لمستخدمي واتساب وماسنجر بعد قرارات جديدة من مارك زوكربيرجالرعب يجتاح الأمريكيين ومسؤولون يؤكدون على ضرورة الاستعداد لأسوأ سيناريو ولإجلاء سكاني محتملقرار مثير للفيفا بشأن هدف منتخب المغرب في مرمى بلجيكا

سلسلة اغتيالات في درعا

سلسلة اغتيالات في درعا

وكالة ثقة

قتل قاضٍ وشاب وأصيب آخر بجروح، مساء أمس الأحد 17 أبريل/نيسان، جرّاء هجوم مسلح في ريف درعا الشمالي (جنوبي سوريا).

وأفادت مصادر لتجمع أحرار حوران، أن مسلحين مجهولين استهدفوا بالرصاص المباشر الشاب “محمد مرعي النصار” الملقب بـ “الطير” في مدينة الصنمين شمالي درعا، ما أدى إلى مقتله على الفور.

وفي السياق، أصيب الشاب “أحمد محمد العلوش” بجروح، جراء استهدافه بإطلاق نار مباشر من قبل مجهولين في المدينة آنفة الذكر.

وبحسب المصادر فإن “العلوش” هو شاب مدني ولاينتمي لأي جهة عسكرية.

وفي الأثتاء، أطلق مجهولون الرصاص على القاضي “محمد أمين شريفة” الملقب (أبو عبدو) في بلدة “قيطة” شمالي درعا، ما تسبب بمقتله على الفور.

وأوضحت المصادر أن “شريفة” قاضي الاستئناف والمدني في مدينة محكمة الصنمين، وهو ينحدر من بلدة قيطة.

وفي 12 نيسان، أطلق مسلحون مجهولون الرصاص على أمين شعبة حزب البعث في مدينة “نوى” المدعو “فريد العمارين” مما أدى إلى مقتله على الفور.

وسبق أن سجّل مكتب توثيق الانتهاكات في تجمع أحرار حوران خلال آذار الفائت، 33 عملية ومحاولة اغتيال أسفرت عن مقتل 23 شخصاً وإصابة 12 آخرين بجروح متفاوتة، ونجاة 2 منها.

زر الذهاب إلى الأعلى