طرد لاعبي نادي الوحدة من فندق في دمشق

طرد لاعبي نادي الوحدة من فندق في دمشق

طردت إدارة إحدى فنادق العاصمة السورية دمشق ، لاعبي نادي الوحدة السوري ، بسبب سلوكهم ، وتجاهلهم لأعراف وقوانين الإقامة في الفندق.

وقال رئيس اللجنة المؤقتة لتسيير أمور نادي الوحدة “مهند طه” لراديو “شام أف إم”، إن اللاعبين من الجنسين ( النساء والرجال ) استخدموا اللاعبين الناشئين كخدم لتأمين احتياجاتهم الشخصية من طعام ومستلزمات من الأسواق.

وأوضح أن الفندق الذي يستضيف لاعبي النادي قام بطردهم بسبب تعاطيهم ( من الجنسين ) النرجيلة ضمن الفندق.

واعتبر طه أن نادي الوحدة يحتاج لإدارة جديدة تخلّصه من المشاكل ، وأن “الحل الأمثل بانتخاب إدارة جديدة تكون أكثر حزما مع تجاوزات اللاعبين”.

وتعيش الرياضة في عهد اﻷسد اﻷب واﻹبن حالة من الفوضى والفشل واﻹهمال ، خيث لم تستطع فرق كرم القدم السورية تحقيق أي إنجاز داخلي أو خارجي.

وتعاقب على إدارة النادي 4 أشخاص منذ عام 2020 حتى اليوم ، على خلفية النتائج السيئة للنادي ، والفشل المتكرر للاعبين.

زر الذهاب إلى الأعلى