مواقف دولية من العملية العسكرية التركية شمال سوريا وأنقرة ترد على الانتقاداتلن تصدق ماذا حدث .. لبؤة شجاعة تدافع عن شبلها أمام مجموعة كلاب بريةبطريقة أغرب من الخيال .. مهاجرون يصلون إلى إسبانياهي التاسعة “عبر الخطوط” .. دخول قافلة مساعدات أممية إلى الشمال السوريبالفيديو .. “رجل المترو” يخطف الأضواء من ميسي ورونالدو في مونديال قطر.. ما القصة؟مؤشرات جديدة على قرب العملية العسكرية التركية شمال سوريا و”قسد” توجه نداءات عاجلةماسك يصعد اللهجة ويهدد بالحرب .. مالذي يحدث بين آبل و تويتر ؟صدمة كبيرة لمستخدمي واتساب وماسنجر بعد قرارات جديدة من مارك زوكربيرجالرعب يجتاح الأمريكيين ومسؤولون يؤكدون على ضرورة الاستعداد لأسوأ سيناريو ولإجلاء سكاني محتملقرار مثير للفيفا بشأن هدف منتخب المغرب في مرمى بلجيكاقريباً الأرض مع ظاهرة فلكية خطيرة تهدد الحياةملاكم مكسيكي: سأمزق وجه ميسي قريباً لهذا السببالتحركات الإيرانية في سوريا خلال تشرين الثاني (تقرير)يقدر بمليارات الدولارات .. دولة عربية تعثر من خلال الصدفة على كنز من الذهببعد تسريب نصف مليار حساب .. كيف تستعيد حسابك في واتساب؟

فيديو نادر لانفجار المكوك تشالنجر وبداخله 7 رواد فضاء

فيديو نادر لانفجار المكوك تشالنجر وبداخله 7 رواد فضاء

تداولت وسائل الإعلام، مقطع فيديو نادر، يظهر لحظة انفجار مكوك الفضاء “تشالنجر” قبل 36 عاماً، حيث كان بداخله 7 من رواد الفضاء، في ذلك الحين.

وقالت وسائل إعلام غربية إن الشعب الأمريكي تابع الحدث عبر شاشات التلفاز عام 1986م، وشاهد تحطم المكوك الذي وقع في حدود الساعة الحادية عشرة و38 دقيقة بتوقيت الولايات المتحدة، أي ما يعادل السادسة عشرة و38 دقيقة بالتوقيت العالمي، يوم 28 يناير/ كانون الثاني 1986.

وقد أقلع مكوك الفضاء تشالنجر من قرب كاب كارنفال (Cape Canaveral) بفلوريدا حاملاً على متنه 7 رواد فضاء كان من ضمنهم امرأتان، هما كريستيا ماكوليف وجوديث ريسنيك، و5 رجال تمثلوا في فرانسيس سكوبي، قائد المكوك، وميشل جون سميث ورونالد ماكنير وإليسون اونيزوكا وجريجوري جارفيس.

وبعد مضي 73 ثانية فقط على عملية الإطلاق، انفجر تشالنجر في حدود الساعة الحادية عشرة و39دقيقة، أي ما يعادل الساعة السادسة عشرة و39 دقيقة بالتوقيت العالمي، متسبباً في مقتل جميع ركابه السبعة قبل أن يتفتت ويقع بالمحيط حيث تم انتشال أجزاء منه في الأيام التالية، وفقا لما نقله موقع “ستيب نيوز”.

كان من المقرر أن تجري رائدة الفضاء كريستيا ماكوليف درسين على الأقل من المدار ثم تقضي الأشهر التسعة التالية في إلقاء محاضرات على الطلاب في جميع أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية، حيث كان الهدف هو تسليط الضوء على أهمية المعلمين وإثارة اهتمام الطلاب بالمهن ذات التقنية العالية.

وواجهت البعثة مشاكل في البداية، حيث تم تأجيل الإطلاق لعدة أيام، ويرجع ذلك جزئيًا إلى التأخير في عودة المكوك السابق 61-C (كولومبيا) إلى الأرض.

وفي الليلة التي سبقت الإطلاق اجتاح وسط فلوريدا موجة برد شديدة أدت إلى ترسب الجليد السميك على منصة الإطلاق، وفي يوم الإطلاق تأخر الإقلاع حتى الساعة 11:38 صباحًا، وبدا كل شيء على ما يرام حتى بعد خروج المكوك من “Max-Q” ، وهي فترة الضغط الأيروديناميكي الأكبر قبل أن ينفجر مسبباً صدمة كبيرة لدى الشعب الأمريكي.

زر الذهاب إلى الأعلى