بالفيديو .. مشهد مريب ظهر في الصين ثم الأردن. وخبراء يكشفون السببمواقف دولية من العملية العسكرية التركية شمال سوريا وأنقرة ترد على الانتقاداتلن تصدق ماذا حدث .. لبؤة شجاعة تدافع عن شبلها أمام مجموعة كلاب بريةبطريقة أغرب من الخيال .. مهاجرون يصلون إلى إسبانياهي التاسعة “عبر الخطوط” .. دخول قافلة مساعدات أممية إلى الشمال السوريبالفيديو .. “رجل المترو” يخطف الأضواء من ميسي ورونالدو في مونديال قطر.. ما القصة؟مؤشرات جديدة على قرب العملية العسكرية التركية شمال سوريا و”قسد” توجه نداءات عاجلةماسك يصعد اللهجة ويهدد بالحرب .. مالذي يحدث بين آبل و تويتر ؟صدمة كبيرة لمستخدمي واتساب وماسنجر بعد قرارات جديدة من مارك زوكربيرجالرعب يجتاح الأمريكيين ومسؤولون يؤكدون على ضرورة الاستعداد لأسوأ سيناريو ولإجلاء سكاني محتملقرار مثير للفيفا بشأن هدف منتخب المغرب في مرمى بلجيكاقريباً الأرض مع ظاهرة فلكية خطيرة تهدد الحياةملاكم مكسيكي: سأمزق وجه ميسي قريباً لهذا السببالتحركات الإيرانية في سوريا خلال تشرين الثاني (تقرير)يقدر بمليارات الدولارات .. دولة عربية تعثر من خلال الصدفة على كنز من الذهب

“كتائب الإمام”.. ميليشيا إيرانية جديدة في سوريا.. ومراسل ثقة يكشف مهامها

“كتائب الإمام”.. ميليشيا إيرانية جديدة في سوريا.. ومراسل ثقة يكشف مهامها

وكالة ثقة – خاص

باشرت ميليشيات “الحرس الثوري” الإيراني في تدريب أبناء الجنوب السوري والمنطقة الوسطى الذين تطوعوا مؤخراً في صفوف الميليشيات الإيرانية المتمثلة بـ”حزب الله” اللبناني بهدف تشكيل فصيل جديد تحت إسم (كتائب الإمام)، وفقاً لمصادر خاصة حصل عليها مراسل وكالة ثقة.

وبحسب مراسلنا، فإن عمليات التدريب تجري في بادية السويداء بعد استقدام الحرس الثوري الإيراني وحزب الله الأسلحة من مستودعات ريف حمص الشرقي خلال الأيام القليلة الماضية من “مدفعية وراجمات صواريخ متوسطة وقريبة المدى وأسلحة رشاشة مختلفة”.

وأكّد مراسلنا على أن التدريبات يشرف عليها من جانب الحرس الثوري الإيراني “سليمان العباسي” (إيراني الجنسية)، ومن جانب حزب الله المدعوان “زيد حسين الحسن”، و”صابر الخليل”.

وتجري العملية بدعم كامل من الحرس الثوري الإيراني للانتشار في المنطقة الجنوبية السورية إلى جانب ريف العاصمة دمشق وحمص.

وذكر مراسلنا أن تعداد الميليشيا الجديدة (كتائب الإمام) يبلغ قرابة 50 إلى 60 عنصر، إذ يتم اختيار عناصر منهم بعد انتهاء التجهيزات والتدريبات، وتسليمهم مناصب قيادية واستقطاب المزيد من أبناء الجنوب السوري.

وترفع الميليشيا أعلام قوات النظام بهدف تجنب استهدافها من قبل الطيران الإسرائيلي أو الأمريكي، خلال عمليات التدريب.

وتهدف مهمة الميليشيا الجديدة التمركز على حدود منطقة “الجولان” تحت علم نظام الأسد، بالإضافة إلى انتشارهم على طريق “دمشق – حمص” الاستراتيجي، والذي يعتبر الشريان البري للميليشيات الإيرانية والحرس الثوري الإيراني.

زر الذهاب إلى الأعلى