تاريخ التدخل الإيراني في سوريامليشيات إيران تُنشى غرفة عمليات عسكرية جديدة جنوبي حمص (خاص)مليشيات “الحرس الثوري” الإيراني تًرسل 5 شاحنات عسكرية من دمشق إلى حمص تخوفاً من غارات إسرائيلمليشيات إيران تعقد اجتماعاً في جبل عزان جنوبي حلب لبحث تداعيات القصف الإسرائيلي (خاص)الانتهاكات الإيرانية في سورية تستمروفاة معتقل في سجون الأسد بعد اعتقال دام 24 عاماًمليشيات “حزب الله” اللبناني تُزيل معالمها من مدينة القصير غربي حمص.. ووفد أممي يعتزم دخول المدينة (خاص)أبرزها..صندوق اقتصادي ومجلس عسكري واحد.. اتفاق جديد يجمع بين فيالق الجيش الوطني السوري شمال حلب (خاص)مليشيات “درع العشائر” الموالية لإيران تقيم معسكراً تدريبياً جديداً شرقي حلب (خاص)سوريون يتبرعون بالدم في الدوحة لدعم مونديال قطر 2022 (صور)مليشيات إيران تُعزز مطار الجراح العسكري شرقي حلب بطائرات مسيرة (خاص)جرائم المليشيات الإيرانية في سورية.. التطهير الطائفي أبرزهاتركيا.. طفل سوري يُنقذ عائلته في منطقة أرطغرل بولاية إزميرصحة النظام تعلن تسجيل 15 إصابة بمرض “الكوليرا”تركيا.. الحكم بالسجن لمدة 26 عاماً ونصف على قاتل الشاب السوري “محمد اليافي”

مجزرة جديدة للتحالف الدولي في مدينة الرقة

ارتكبت طائرات التحالف الدولي مساء أمس السبت مجزرة جديدة في مدينة الرقة، بعد استهدافها الأحياء السكنية بعدة غارات جوية، راح ضحيتها عشرات الشهداء والجرحى.

وأفادت مصادر محلية بأن طائرات التحالف استهدفت منطقة جامع النور في مدينة الرقة بـ 4 غارات جوية، ما أوقع 13 شهيداً وعشرات الجرحى بينهم أطفال ونساء.

وتعتبر مدينة الرقة محاصرة بشكل كامل، بعد تدمير التحالف الدولي للجسر القديم وقطع الطريق الوحيد الذي يستخدمه المدنيون بغية الخروج من المدينة والحصول على المواد الغذائية ومستلزمات الحياة اليومية. إضافة الى خوف الأهالي من الركوب في العبارات التي كانت تنقل المدنيين بين ضفتي نهر الفرات نتيجة استهداف التحالف الدولي لهذه العبارات بعدّة غارات جويّة.

وتعاني المدينة من نقص حاد في المواد الغذائية التي شارفت على النفاد بسبب صعوبة توفيرها من قبل التجار وأصحاب المحال التجارية.

وخلّف قصف طيران التحالف الدولي للأحياء السكنية في مدينة الرقة خلال الشهر الحالي، ما يزيد عن 100 شهيد وعشرات الجرحى الذين باتوا يتلقون العلاج في البيوت بسبب صعوبة تلقي المزيد من الجرحى في المستشفيات وخصوصاً المستشفى الوطني الذي يعاني من نقص في كادره ومعداته الطبية منذ ما يزيد عن ثلاث سنوات، بحسب الرقة بوست.

وكانت ميليشيات “قسد” التي تقودها الوحدات الكردية أعلنت في وقت سابق عن إطلاقها رسمياً “معركة الرقة الكبرى”، للسيطرة على مدينة الرقة، بحجة طرد تنظيم الدولة، حيث احتلت خلال ساعات فقط معظم حي المشلب في الجهة الشرقية لمدينة الرقة، كما استولت على تل قلعة هرقل من الجهة الغربية للمدينة.

يشار إلى أن مسؤولين عسكريين في الإدارة الأمريكية السابقة وعدوا “صالح مسلم” زعيم “حزب الاتحاد الديمقراطي” بأن يتم ضم مدينة الرقة إلى ما يعرف بـ”فيدرالية روج آفا” شمالي سوريا، بعد الاستيلاء عليها، وذلك مقابل مشاركة ميليشيا الوحدات الكردية التي تعتبر الذراع العسكري لحزب “الاتحاد”، في الحملة الأمريكية ضد تنظيم الدولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى